النقود والبنوك وطرق الدفع الالكتروني والبطاقات الذكية والرقمية

 النقود والبنوك وطرق الدفع الالكتروني والبطاقات الذكية والرقمية

مقدمة: ماهي مراحل تطوير النقود وماذا ترتب علي اكتشاف النقود؟ ادي اكتشاف النقود الي العديد من الخطوات الكثيرة في تطور 

الحياة الانسانية وساعد ذلك في ترشيد الانسان لسلوكه الاقتصادي مرورا بتلك المراحل الاقتصادية المختلفة علي مر العصور

النقود والبنوك وطرق الدفع الالكتروني والبطاقات الذكية والرقمية

 

 المقايضة ماهي هي المقايضة ؟ هي مبادلة شيئ مقابل شيئ آخر وهو الصورة الطبيعية والبسيطة للتبادل ولكن لها عيوب

عيوب المقايضة ظهرت بسبب:

1.       تعدد السلع

2.       تعدد حاجات الافراد

3.       تطور المجتمعات

4.       سيادة التخصص وتقسيم العمل

عيوب المقايضة هي 

1.       التوافق المتزامن والمزدوج في الرغبات: فينبغي ان يرغب كل من الطرفين في الحصول علي السلعة التي يريدها الطرف الاخر 

      مقابل التنازل عن سلعته في نفس الوقت وبنفس المقدار وتعجز المقايضة عن تقديم وسيلة صالحة للاختزان القيم: فيضطر الفرد الي 

      استهلاكها دون الحاجة ان يتنازل عنها و لا تقدم المقايضة وسيلة واضحة لتقسسم السلع: فأي كمية من سلعة الاولي تتقايض مع 

      السلعة الثانية

ماهي مراحل تطور النقود؟

المرحلة الاولي: النقود السلعية : هي سلعة ذات قبول عام استخدمت كمقياس للقيمة او كوسيط في التبادل وهكذا اكتملت وظائف النقود 

ولكن عيوبها القابيلة للسرقة والتلف او الحريق وضعف التخزين لمدة طويلة

المرحلة الثانية : النقود المعدنية : ظهرت النقود المعدنية وخاصة معدني الذهب والفضة لتفادي عيوب النقود السلعية حيث انها غير 

قابلة للتلف وقابلة للتجزئة ويسهل حملها واخفاؤها اذا لزم الأمر

المرحلة الثالثة : النقود الورقية : البنكنوت والنقود الائتمانية وتمسي نقود الودائع

المرحلة الرابعة : المدفوعات الالكترونية وتنقسم الي قسمين

·         وسائل الالكترونية للمدفوعات وتستخدم لتسوية المدفوعات المترتبة علي التعاملات التي تتم بين الافراد او بين الافراد والمؤسسات 

      الاقتصادية والتجارية او فيما بين هذه الاخيرة وبعضها

وهذه الوسائل هي عبارة عن عدة وسائل سوف نقوم بشرحها بالتفصيل تابعوا

الأولي : بطاقات الائتمان : تمنح هذه البطاقات حاملها ائتمانا قرضا لمدة معينة وفقا للشروط المتفق عليها ويستخدمها لشراء ما يشاء 

من سلع وخدمات من السوق في الداخل و الخارج وتتميز بالآتي

·         اعفاء الافراد من دفع فوائد لمدة محددة ولا يلتزم العميل بالسداد الكامل لقيمة الائتمان بالكامل بعد انتهاء المدة

·         يستطيع العميل استخدام هذه البطاقة في الشراء في الاسواق الخارجية

الثانية : بطاقات الحسم او الخصم الفوري وتختلف هذه البطاقات عن بطاقات الائتمان انها لا تمنح حاملها ائتمانا بل يتم خصم قيمة 

الصفقة من حساب العميل في البنك فورا

الثالثة : بطاقات الصراف الآلي وهي تعطي لصاحبها ميزة صرف النقوم من الشبابيك الالكترونية معدة خصيصا لهذا الغرض واهم 

مزاياها بستطيع حاملها ان يحصل علي مقدار النقدية المتفق عليه من البنك الذي يصدرها في اي وقت

الرابعة: البطاقات المدفوعة القيمة مقدما وهي بطاقات تم دفع قيمتها مقدما عند شرائها وتخزن قيمتها فيها

ثانيا النقود الالكترونية وتنقسم هذه النقود الي نوعين حتي وقتنا هذا

النوع الاول : البطاقات الذكية وهي بطاقات يثبت عليها شريط ممغنط ومثبت عليه شريحة الكترونية او اكثر تمثل حاسبا صغيرا 

مزود بذاكرة ويكون قادر علي تخزين واسترجاع ومعالجة البيانات المسجلة عليه واهم مميزاتها انها تحميل بقيمة معينة من حساب 

العميل وكذلك كافة البيانات الشخصية الخاصة به ويتم خصم قيمة التعاملات دون الحاجة لقيام المستري بالتوقيع او حمل اثبات 

للشخصية

النوع الثاني : النقود الرقمية وهي النقود التي تأخذ صورة نبضات كهرومغناطيسية ويحملها كارت ذكي او علي الهارد درايف 

للحاسب الشخصي وكل ما يفعله العميل الضغط علي الارقام المعينة لتسوية المعاملات او الاضافة الي الحساب

والواقع ان انتشار مثل هذه التطورات يحتاج الي بعض الوقت حتي اكثر الدول تقدما وذلك بسبب الاسباب التالية

·         تحتاج مجال تجارية حديثة تتوافر لديها الوسائل الالكترونية

·         تحتاج بنية أساسية في الجهاز المصرفي

·         تحتاج الي شبكات الكترونية للتعاملات بين البنوك وبعضها البعض والبنوك والمحلات التجارية

اذا بعد ان تعرفنا علي مراحل تطور النقود وانواعها المختلفة  فنستنتج من ذلك وظيفة النقود ( وظائف النقود )

اولا تعتبر قوة شرائية عامة وتعني ان من يحوز علي النقود علي ما يشاء من سلع وخدمات وكل فرد يعرض لعة او خدمة يقبل 

التخلي عنها مقابل الحصول علي النقود وترتبط القوة الشرائية العامة بتمتعها بالقبول العام

ثانيا تعتبر النقود وسيط التبادل وهي الوظيفة الاساسية للنقود وتتضمن تدخل النقود في عملية المبادلة

ثالثا تعتبر النقود مقياس للقيمة فيتم التبادل في الاقتصاد بين عديد من السلع والخدمات التي تعرض في الاسواق وهي غير متجانسة 

ولذلك لابد من استخدام  وحدة قياس والا قد تعقدت الامور

رابعا تعتبر النقود مخزن للقيمة لانها تمكن صاحبها من الحصول علي السلع والخدمات المرعوضة للبيع وايضا الحصول علي ما 

 يشاء من السلع والخدمات المعروضة في المستقب وشرط هذه الوظيفة تمتع النقود بالاستقرار النسبي في قيمتها

اذن فالنقود هي كل شيئ يتمتع بالقبول ويقوم لكل من وسيط في التبادل ومقياس للقيمة ومخزن للقيمة

هكذا نكون قد انتهينا من شرح النقود ووظائفها وانواعها ومراحل تتطورها لنتابع شرح ماهي البنوك وما هي فوائدها وانواعها

ماهي البنوك؟

هي مؤسسات وسيطة تقوم بتجميع مدخرات الافراد و الوحدات الاقتصادية التي تحقق فائضا وتستخدمها في اقراض الافراد 

والمشروعات

فائدة البنوك تتلخص في أمرين

الامر الاول انها تقوم بتجميع مدخرات الافراد والوحدات ذات الفائض وتستخدمها في اقراض الافراد والمشروعات ذات العجز

الامر الثاني انها تحقق منفعة كبيرة وفائدة مباشرة للمدخرين والمستثمرين حيث تسهيل الاتصال بين المدخرين والمستثمرين

انواع البنوك

1.       البنوك التجارية: بنوك عامة النشاط وغير متخصصة وتقوم علي التمويل قصير الأجل

2.       البنوك المركزية: رأس الجهاز المصرفي ويقوم بوظائف ذات اهمية حيوية مثل اصدار النقود وبنك الحكومة وبنك البنوك ويقوم 

       بوضع ادارة السياسة النقدية في الدولة

3.       البنوك الاستثمارية : تقوم بتجميع الاموال من المساهمين او من طرح السندات في السوق الملية ووضعها تحت تصرف المستثمرين 

       ويقوم علي التمويل طويل الأجل وتنتشر هذه البنوك في الدول المتقدمة خاصة الولايات المتحدة الأمريكية

4.       البنوك المتخصصة : هي المتخصصة في منح الائتمان لنوع محدود من النشاط بحيثي يقتصر علي عملها علي هذا النشاط

5.       البنوك الشاملة : هي التي لم تعد تتقيد بالتعامل مع نشاط معين او في منطقة او اقليم معين وتحصل علي الأموال من مصادر متعددة  

      وتوجهها الي مختلف الانشطة

6.       البنوك الالكترونية : تعمل بالكامل من خلال الانترنت وليس اللقاء المباشر وتعرف بالبنوك الافتراضية

نتيجة التطور الاقتصادي ادي ذلك الي ظهور اخر نوعين من البنوك وهما البنوك الشاملة والبنوك الالكترونية

ماهو دور البنوك في اصدار النقود؟

اولا البنوك والنقود الورقية : وجد المتعاملون خطورة حمل الذهب والفضة فتم وضعها لدي البنك مقابل ايصال او سند ايداع 

يتعهد فيه البنك برد الذهب والفضة لصاحب السند عند الطلب وهكذا بدأ التعامل بهذه السندات بدلا من الذهب فظهرت النقود 

الورقية واذا اسرفت هذه البنوك في اصدار النقود الورقية يعرضها للافلاس وضياع حقوق الافراد وتعرض الدولة للازمات 

وقصر اصدار النقود بتم عن طريق البنك المركزي لما يتوفر من غطاء نقدي وهو عبارة عن توافر نسبة من الذهب او السندات 

او الاوراق المالية ذات قيمة المستقرة مقابل اصدار النقود علي البنك المركزي

ثانيا البنوك والنقود الائتمانية وتسمي ب ( نقود الودائع )

1.       لاحظت البنوك التجارية ان الافراد يقومون بايداع النقود الورقية لديها مكتفين بالتعامل عن طريق الشيكات

2.       لا يضطر صاحب الوديعة للذهاب الي البنك وانما يكتب شيك

3.       لم تصل بعد الي مرحلة النقود الورقية الالزامية لأن الفرد مازال حر في ان ايتقبل التعامل بها او لا

فالشيك هو عبارة عن امر من صاحب الوديعة للبنك بأن يدفع من وديعته وحسابه مبلغا من النقود لصالح شخصا آخر

اما النقود الائتمانية فهي مديونية البنك كما انها مسجلة في دفاتر اما الشيك فهو وسيلة انتقالهما من عميل لآخر

ماهي المؤسسات المالية الوسيط غير المصرفية؟

شركات التأمين وتوظيف الأموال – صناديق الادخار والمعاشات والاستثمار

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

العلاقة بين الاقتصاد والتمويل والمحاسبة

ما يجب معرفته عن عناصر الانتاج واهميته في علم الاقتصاد

سوق الاوراق المالية والبورصة